الجمعة، 23 يناير 2009

الماضي الأزرق

مجزرة محطة النقل العام


تبعد محطة النقل العام عن منزلنا حوالي (300 مترا وازدادوا بضع أمتار ) .. والظلام بدأ يخيم بثقله على رؤوس الأشهاد ..
الجو كئيب كعادته حينما يكون مساء الجمعة ليلة السبت ..

رذاذ (الطل) يتناثر على خدودنا وكأنه (عطسة فيل) ، ونحن نتابع سيرنا بالقرب من نخيلات (أبو حلاّوه) عند مدخل القرية .. متوجهين إلى ساحة الجهاد ..

وصلنا .. أخيرا
بقينا ننتظر حتى وصلت حافلة (النقل العام ) التي كانت آنذاك متشحة باللون الأحمر ويمر على محيط خصرها خط أبيض يغري الناظرين ويميز بين الحافلة وبين سيارة الإطفاء ! فلا فرق بينهما إلا بما يحملان من بشر !!

وصل الباص (الضحية) .. وإذا بنا نرى ناصر يحمل (ذخيرته) من الطماطم الفاسد الذي كان قد أعد له مسبقا وجمعه من عدة محلات تبيع الخضروات، وقام بقذفه على زجاج نوافذ الحافلة فيصيب به عشوائيا بعض الآسيويين العائدين من أعمالهم وقد أنهكهم يوم مضنيّ من العمل الشاق ولا أظن أنه ينقصهم أن يدخل على خط راحتهم من هو بمقام (ناصر) !

حسب الحصيلة الأولى لهذه الأحداث الدامية فإن وكالات الأنباء أعلنت في خبر عاجل أن عدد الضحايا تجاوز الـ(10) أشخاص بعضهم كانت اصابته مباشرة في (العين ) والبعض كانت قد وقت الطماطم على (صلدمته الشريفة ) فجرحت كرامته (وشمّخت) مشاعره ..

إلا أن ناصر لم يكتف بهذه العملية الانتحارية .. فقد دأب أن يدخل التاريخ بمسمى (الشهيد الحي) وينفذ عملية نعوعية ارتجلها حالا فالتقط خشبة كانت (منسدحة) في الوحل (الخمگ) ، وانهال به على ذراع أحد المواطنين (البحريكاستانيين) فاهتزت الأرض ورعدت السماوات وأمطرت غضبا أحمرا ممزوجا ببعض (البانّ) الذي انشطر من فم هذا المواطن .. وبعض شظايا هذا الانشطار أصاب شاربه المتفرع وكأنه مقود (سيكل ريلي ) والذي كان منتشرا مثل مرض (الهطط) ..

حينذاك .. أطلق ناصر أخي صرخة (الإنسحاب الطارئ) من ساحة المعركة فلا مجال للانسحاب التكتيكي وقتها فمصير الشعب والقوات المسلحة في صفوفنا مهددة بالانقراض ..

ورفع كل منا ثوبه الرثّة والملونة بأنواع (المراغات) .. ولذنا بالفرار .. لكن المأساة .. أن هذا المواطن أمسك بابن الجيران (محمد) ..

وبدأ محمد بالبكاء وذرف الدموع بقوة اندفاع غريبة وكأنه جازورا حين يبكي متأثرا من أحد المواقف الأليمة ..

لم يخترق قلب هذا الرجل أي رحمة بهذا الأسير .. فبدأ بركله على مؤخرته حتى سقط على الأرض وتركه وعاد للحافلة التي كانت تنتظر عودته الميمونه !
بقي (محمد) مرملا على الصعيد .. عدنا لانتشاله من الوحل .. وسألناه هل هو بخير ؟
فأجاب: ( هل فيكم من يذكر قصة عدنان ولينا حين تسللا إلى سفينة القبطان نامق وأمسك بهما وعاقبهما بأربعين جلدة بألواح الخشب ؟؟

وعدنا نجر أذيال الانكسار الفاضح ..
ووصلنا إلى بيوتنا .. لكن هذه المرة (محمد) توعدنا بأن هذا الحادث لن يمر بسلام .. بل سيكون الرد قاسيا !!
سلسلة طويلة من الخطط والحفر التي يرسمها بعضنا للآخر ..
إلى أن جاءت ليلة الجمعة الفجيعة.. وخرجنا أنا وابن عمتي وابن جيراننا (أخو محمد) وصديقنا المدلل من السنابس الشرقية ...

فخرجنا (كل اثنين ) على دراجة واحدة ...

انتظرونا ..

هناك 20 تعليقًا:

Manal يقول...

this is a clip from adnan wa leina i think
you boys are very naughty

7aram
msakeen those people who you named them as
(البحريكاستانيين)

waiting for the next show
:)

ABOALI يقول...

جميله ام المعارك
حروب نصنعها بعقولنا وتتصارع فيها الاراء
مختفيه وراء الاحداث الدرامية
لتنمو مشاعر العداء والصداقه
واحيانا الاعداد للقيام بالثورة

ولكنها هى الحياه
طماطم حمراء ودماء حمراء
اناس تهجم واناس تتدافع
اناس اذكياء واخرين بلا عقول

دنيا فعلا فيها كل الالوان

احييك على الاسلوب الشيق المبتكر
فى عرض معركتك

تحياتى الراقيه

msa7at يقول...

يا علييي كسر خاطري محمد .. مسكين الحين انتون تسوون سواياكم واهو يطيح فيها !

اخوك ناصر مو بس شرير .. يحرضكم على الفساد والتخريب ويطلع روحه نفل الشعرة من العجين .. تكتييييك D:

بس انته شكلك ضايع في الحسبة .. وين دورك يا بطل ^^

ZooZ "3grbgr" يقول...

فعسى طود الأسى يندك بين الدكتين



تصدق؟

قريت كل البلوق في ساعتين

متابعه من قلببببب

:")

غير معرف يقول...

ماشالله عليك اسلوبك ساخروعذب في نفس الوقت ... شكلك متعود على خوض الحروب ! وللحين تشوف أفلام الكارتون؟

9ar5atgulb يقول...

ماشالله عليك اسلوبك ساخر وبنفس الوقت عذب ... واضح انك تحب تخوض الحروب أو بالاحرى المغامره ! وشكلك تشارك الأولاد؟مسلسلات الكارتون وهذاشي حلو.

مجتبى المؤمن يقول...

شقيق ، ويش هالمعارك الخطيرة ، شكلها أفضل من الهروبات التي كتبتها في غير موعد هههههههه

المهم أنكم باقون ومناظلون ، وهكذا سيروا يا شباب المقاومة ونحن خلفكم نتطمش عليكم بالتأكيد بانتظار التتمة ..

علي الملا يقول...

Manal

افا بس افا
نحن لم نكن مشاغبين
بكل كنا مغامرين :D

ومنو يقول البحريكاستانيين مساكن
احنا البحارنة مساكين :D

علي الملا يقول...

AboAli

هههههه اعجبتني هذه ام المعارك سيدي
واعتز جدا بشهادتك أيها العزيز :)

لا تقطعنا أرجوك :)

علي الملا يقول...

مساحات

انا دوري في الموضوع مجرد ناقل للخبر .. وواقف على التلةو لتسجيل الاحداث وتوثيقها ورصد ردود الأفعال :D

علي الملا يقول...

عقر بقر ZooZ "3grbgr"..

الله يهديك صار لي ساعتين ابي اقرأ اسمك بالغصب فهمته:D


هه عجبني استشهادك ببيت للشيخ الدمستاني "فعسى طود الأسى يندك بين الدكتين"
وهذا اكبر دليل على انك فعلا قطعتين المدونة كلها


بس بالفعل أدخلت البهجة في قلبي بأنك قراتي كل البلوغ وانه نال اعجباك :)

اتمنى ألا تبتعدي كثيرا

تحياتي لك ولقلمك

علي الملا يقول...

غير معرف

مرحبا بيك

امممم افلام الكرتون لا نتنازل عنها ابدا .. خصوصا توم وجيري وعدنان ولينا

وأخص بالذكر (إنجانجو) فهو القدوة المشاكسة لنا :D

علي الملا يقول...

9ar5atgulb



ههههه صح لازالت روح الافلام الكرتونية القديمة تنبض في عروقنا وليس الافلام الكرتونية الجديدة التي لا أرى لها أي طعم ولا لون ولا رائحة :D


شكرا لمرورك الجميل

علي الملا يقول...

مجتبى المؤممن
أيها الشقيق
يا حجة الله على البلوغرز إنا توجهنا بك وتوسلنا بقلمك ألا تنقطع أبدا ولا جعله الله بآخر العهد منك لزيارتنا :D


خلاص ولا يهمك شقيق انت تامر
المرة الجابة نكتب قصيدة غزل فيك :D

M!ss fo0fo0 يقول...

هههههههههههههههههههه

والله انكم شيآطين وماحد سآلم من شركم

يالله منكم شششششششر

علي لاتتأخر بأنتظار البآقي

:)

SomeOne يقول...

السلام عليكم

البحريكاستانيين قلنا " ...... "

لكن فقير الله المسكين ويش ذنبه يسوي فيه جديه ؟!

السلسلة هذي الظاهر بتغلب سلسلة هاري بوتر .. بس عاد سوو لها تسميات مثل هاري بوتر ، وخلال عدة اعوام بتحصد ارباح اكثر منـه


سـنبقى من المتابعين والمنتظرين دومًا ..

تحيتي ..

علي الملا يقول...

Miss Fofo

لالالا احنا بريئين حدنا بالعكس انتي فاهمة الموضوع خطأ:D


ان شاء الله بنواصل بس نخلص اختبارات

شكرا للمتابعة

علي الملا يقول...

SomeOne

لا ماراح تكون هاري بوتر
يمكن هاري ناصر ينفع الاسم وش رايك؟؟


سنتابع قريبا
وشكرا لك دوما

أنفاس الرحيل يقول...

اسلوب شيق جدا واسترسالك المحبك يدل على كثرة اطلاعك للمجال القصصي

احسنت استخدام ما تعلمت , وماعاصرت

دمت سعيدا

حُـبي السَـرمدي يقول...

ههههههههه شياطين صدق عجل احين ولادكم بيورثون هالشطانة ههههههه