الجمعة، 3 سبتمبر، 2010

ليلة بدون صوت ليلى

ليلة.. بدون صوت ليلى


قبل عام..
كانت الليلة فيها صوت ليلى
فهنا قد وقفت تتلو من الذكر شموعا
وهنا كانت بنور الدعوات..
وهنا قد سجدت..
وهنا قد خشعت..
وهنا عين على الدمع غفت..
قبل عام..
وأنا اليوم وقد مر من العمر كما لو
ألف عام..
أقف اللحظة إذ لا تنظر العين
سوى قبر.. لليلى..

--------
كتبت في ليلة القدر الشريفة